منظمات حقوقية بحرينية ترحِّب بتعيين الدكتورة أغنس كالامارد أمينة عامة لمنظمة العفو الدولية

رحَّبت ٥ منظمات حقوقية بحرينية بتعيين الدكتورة أغنس كالامارد، الخبيرة الدولية الرائدة في مجال حقوق الإنسان، أمينة عامة جديدة لمنظمة العفو الدولية في 29 مارس/آذار الجاري.

وكانت الدكتورة كالامارد تشغل مؤخراً منصب مقررة الأمم المتحدة الخاصة المعنية بحالات الإعدام خارج القضاء أو بإجراءات موجزة أو تعسفاً القتل خارج القانون؛ حيث صدر منها عدة مواقف بالغة الأهمية وتركت تأثيرها حول الأوضاع الحقوقية في البحرين ومن ذلك ما يتعلق بأحكام الإعدام التعسفية؛ حيث تشكل هذه المواقف الحقوقية الرصينة رافعة استندت عليها المؤسسات الحقوقية المختلفة المعنية بمتابعة ملف ضحايا التعذيب والمحكومين بالاعدام.

إنَّا في الوقت الذي تشهد فيه المنطقة وبالخصوص البحرين تحديات حقوقية كثيرة تتصل بالحريات العامة والخاصة ضمن سياق حملات القمع للحريات العامة بلا هوادة؛ نعتقد بأنَّ هذا التعيين يعطي الحركة الحقوقية دفعة قوية للأمام، ونعقد الآمال أن يكون لملف البحرين الحقوقي أولوية قصوى لما يشهده الملف الحقوقي من تراجع على كافة المستويات.

المنظمات الحقوقية الموقعة هي :
١. منظمة سلام للديمقراطية وحقوق الإنسان
٢. منتدى البحرين لحقوق الإنسان
٣. معهد الخليج للديمقراطية وحقوق الإنسان
٤. مركز البحرين لحقوق الإنسان
٥. رابطة الصحافة البحرينية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *